ألقت الجهات الأمنية المصرية منذ ساعات قليلة مضت القبض على التيك توكر سوزي الأردنية، صاحبة أشهر ترند بمصر موجهة لها تهمة هدم القيم الأسرية، بعد انتشار العديد من الفيديوهات لها عبر منصة التواصل الاجتماعي تيك توك وهي تقوم بالتحقير من والدها، ومن أشهر فيديوهات مصورة لها فيديو أثناء مشاجرة وتبادل ألفاظ خارجه بينها وبين والدها نتج عنه أشهر ترند “آه .. الشارع اللي وراه”، وبالفقرات القادمة كافة التفاصيل حول الواقعة.

صاحبة تريند الشارع اللي وراه
صاحبة تريند الشارع اللي وراه

من هي التيك توكر سوزي الأردنية

في سياق متصل بالفقرة السابقة التيك توكر سوزي الأردنية هي فتاة اسمها الحقيقي سوزي أيمن لا يتعدى عمرها 17 عام فقط، وبرغم صغر عمرها استطاعت تحقيق ملايين المشاهدات عبر قناتها على منصة تيك توك بسبب العديد من الإفيهات الغير معتاد إلقاءها من الفتيات، مع العلم بأن سوزي تحمل الجنسية الأردنية ومقيمة في منطقة الساحل بالقاهرة، وتدرس بمرحلة الثانوي العام، لها شقيقتان هما مي ومودة، وتتمتع بقدر عالي من الكاريزما والجمال استطاعت جذب المتابعين لها.

البلوجر سوزي أيمن
البلوجر سوزي أيمن

ترند آه في الشارع اللي وراه 

كما ذكرنا في الفقرات السابقة دامت المشاجرات والخلافات العائلية بين سوزي ووالدها أكثر من مرة، ولكن سوزي قررت تصوير تلك الخلافات في بث مباشر وتصديرها للجمهور، واتهمت والدها بالتقصير بالصرف عليها، حتى عندما تم احتجازها في مستشفى للأمراض النفسية، لم يقم بزيارتها، بل وأخذ بدون علمها أموال خاصة بها وأعطاها لأخته، عمة سوزي، والتي كان من المقرر ومن باب أولى زيارته لابنته المريضة وتحمل مصاريفها المادية، ومن هنا دارت مشادة كلامية بعد خروجها من المستشفى واكتشافها الواقعة فعاتبته بألفاظ نابية وقامت بتصوير الخلاف والمشادة الكلامية واعترف والدها بأنه أعطى من أموالها لأخته قائلًا : آه .. لترد عليه سوزي باستنكار : آه.. الشارع اللي وراه… ومن وقتها أصبحت الفتاة ترند المرحلة.

هدم القيم الأسرية

ما حدث لسوزي بعد أن أصبحت ترند هو استغلال الشهرة باستدامة بث فيديوهات مثيرة للاستنكار، تعمدت فيه الاستهانة بوالدها وسبه وقذفة بخاصية البث المباشر وعرضها على الجمهور ومن أشهرها، الدعاء عليه بالموت وبالمرض والتعدي عليه بالألفاظ النابية، وبناء عليه أمرت النيابة العامة المصرية بسرعة استدعاءها والقبض عليها وتوجيه تهمة هدم القيم الأسرية لها.

في الختام نتذكر أن سوزي ليست أول تيك توكر يتم توجيه تلك التهمة لها، فقد تم إلقاء القبض فيما سبق على البلوجر سلمى الشيمي بسبب تصويرها وظهورها بشكل مخل بالأخلاق العامة للمجتمع، وحدث ذلك مع أكثر من بلوجر على مدى الفترات السابقة، وهو ما يستدعي انتباه كل صاحب محتوى لما يقوم بتقديمة فليس من أجل جمع حفنة من الأموال تنتشر تلك الظاهرة بالمجتمع.

Share this content: